لقاء مع كوكبة من سيدات الوطن العربي والمهجر للوقوف على آثار وتبعات جائحة كورونا وابداعات في مواجهتها على الاسرة بشكل عام والمرأة بشكل خاص

0 48

لقاء مع كوكبة من سيدات الوطن العربي والمهجر للوقوف على آثار وتبعات جائحة كورونا وابداعات في مواجهتها على الاسرة بشكل عام والمرأة بشكل خاص

بتوجيه ودعم من رئيس لجنة الشؤون الاجتماعية د. اقبال السمالوطي عقدت أ. سمر أبو درة رئيس لجنة الأسرة في لجنة الشؤون الاجتماعية في اتحاد قيادات المرأة العربية لقاء مع كوكبة من سيدات الوطن العربي والمهجر للوقوف على آثار وتبعات جائحة كورونا وابداعات في مواجهتها على الاسرة بشكل عام والمرأة بشكل خاص. 

أدار الحوار الاستاذه مها صالح ممثلة اتحاد قيادات المرأة العربية في الاردن..

الضيوف كانوا:
م .ميسون الجريري
السيدة مريم البيطار
والسيدة سعاد محمد
والسيدة خلود حزين
– المحور الاول: كيف تحقق المرأة التوازن والسلم الداخلي في الأسرة لمواجهة تبعات أزمة كورونا وآثارها النفسية على الفرد؟
جاءت الآراء متباينة وجميعها بشكل ايجابي،
السيدات أبدعن في ايجاد الحلول منها ايجاد عمل تحبه وتبدع فيه كالسيدة البيطار التي تعمل في تصميم القطع الفلوكلورية.
والسيده ميسون عملت أنشطة مشتركة مع أطفالها وقضاء وقت خاص بها في القراءة. وغيرها الكثير من الاراء…
– المحور الثاني: الوضع الاقتصادي الصعب في ظل وضع استثنائي مثل انتشار فيروس كورونا.
وكانت النتائج مبهرة، منها البعد عن التبذير واعادة ترتيب سلم الأولويات، وإيجاد بدائل اقل كلفة من المعتاد.
– المحور الثالث: نصيحة نقدمها للمرأة العاملة أو المعيلة لتحمل تبعات أزمة كرورنا.
الآراء انصبت على أن تحب المرأة نفسها مع الاهتمام بنفسها ومكنوناتها وشحن همتها للمضي قدما لمواصلة التحدى للنهاية.

– المحور الرابع: هل الهجرة الى خارج الوطن تعد نعمة أم نقمة في ظل أزمة كرورنا؟
وجاءت الردود متباينة بين مؤيد ومعارض.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.